wrapper

أخبار كلية التعليم المفتوح

أخبار كلية التعليم المفتوح (104)

اللقاء الإرشادي للطلاب المستوى الأول للعام الجامعي 2013-2014م


ضمن الأنشطة التي يقيمها مركزها الجامعة بدمت أقام المركز اللقاء الارشادي لطلاب المستوى الأول 18 /11 /2013م حيث كان الأقبال جيد من قبل الطلاب والطالبات حيث حظر اللقاء (120) طالب وطالبة من طلاب المستوى الأول ، وقد تم مناقشة ثلاثة محاور في اللقاء :
المحور الأول : قام- أ. فؤاد الموتي - مدير المركز- بكلمة ترحيبية بالطلاب ثم تعريف الطالب بنظام الساعات وحثهم على سرعة تسجيل المواد بالاضافة إلى تعريف الطلاب بنظام التعليم المفتوح وحثهم على حضور اللقاءات التعليمية التي ستبداء في تاريخ 25 /11 /2013م

المحور الثاني : قام- أ.نصار عبدربه المزعقي- مسجل المركز- بالتوضيح للطلاب اللوائح والأنظمة الجامعية بالاضافة إلى آلية التسجيل بنظام الساعات (البوابة الالكترونية ) وآلية التحويل ووقف القيد وإعادته
الحمور الثالث: قام أ. عبدالغني عبود – مدرس مادة الحاسوب بالمركز- بتوضيح خطوات إعداد البريد الالكتروني وقد تم إعداد أكثر من بريد للطلاب وتم عرض ذلك على جهاز العرض ثم تم إدخال المواد لأحد الطلاب وعرض ذلك على شاشة العرض لجميع الطلاب.


اختتمت جامعة العلوم والتكنولوجيا يوم أمس المؤتمر العلمي الدولي الأول لكلية التعليم المفتوح والذي أقيم خلال اليوميين الماضيين تحت عنوان " واقع التعليم المفتوح في الوطن العربي"

 

 

وفي المؤتمر الذي حضره أكاديميون من مصر والعراق والسودان والجزائر والسعودية وفلسطين والإمارات واليمن تم مناقشة تقنيات التعليم المفتوح والمنهاج التربوية والتحديات التقنية والتشريعية ومعايير الجودة في التعليم المفتوح وتجارب التعليم المفتوح الالكتروني في الوطن العربي ومستقبله في ضل الثورة التقنية.

وبلغ عدد الأوراق البحثية في المقدمة للمؤتمر ستون بحثا قبل منها ستة وثلاثون بحثا في ضوء نتائج تحكيم تلك البحوث.


وفي الحفل الختامي أكد الدكتور مصطفى أدريس البشير الأمين العام المساعد لاتحاد الجامعات العربية أن جامعة العلوم والتكنولوجيا تواكب التطور العلمي في كل الجوانب وبحسب المواصفات العالمية مشيدا بهذه التجربة الرائدة في اليمن.

وأكد البشير في كلمة ألقاها في الحفل الختامي أن جامعة العلوم تشهد قفزة نوعية في مجال التعليم وتسعى للتطوير جودة التعليم بكل الوسائل .


وأضاف أنه شارك في تأسيس جامعة العلوم والتكنولوجيا في تسعينيات القرن الماضي لكنه اليوم تفاجئ بما تمتلكه الجامعة من قدرات وخبرات وبنية تحتية وبرامج تعليمية .

وعبر الباحثون العرب عن إعجابهم بجامعة العلوم والتكنولوجيا متمنيين لها النجاح في جميع أعمالها.




وخرج المؤتمر بالتوصيات التالية:

  1. استشراف مستقبل التعليم المفتوح في الدول العربية واتخاذ الإجراءات اللازمة لتطويرهذا النوع من التعليم .
  2. توعية المجتمعات العربية بأهمية التعليم المفتوح ومدى الحاجة إليه لمواجهة الطلب المتزايد على التعليم.
  3. الاستفادة من التجارب العربية والعالمية في تطوير التعليم المفتوح وتحقيق التكامل بين الجامعات العربية في مجال التعليم المفتوح .
  4. عقد مؤتمرعربي دوري في مجال  التعليم المفتوح في إطار اتحاد الجامعات العربية.
  5. توفير التسهيلات التقنية من قبل الحكومات العربية مجاناً أو بأسعار رمزية دعماً وتشجيعاً لهذ النوع من التعليم .
  6. الالتزام بمعايير التقويم المستمر لبرامج التعليم المفتوح وفق معايير الجودة المعتمدة من قبل جهات اعتماد دولية .
  7. إصدار التشريعات والقوانين التي تساعد برامج التعليم المفتوح في الحصول على الاعتماد الاكاديمي محلياً وعربياً .
  8. دعم برامج التدريب للكوادر العاملة في مجال التعليم المفتوح من قبل اتحاد الجامعات العربية ومؤسسات التعليم المفتوح .
  9. تبادل الزيارات بين الكليات والجامعات المفتوحة في الوطن العربي للإستفادة من الخبرات والتجارب المختلفة .
  10. إنشاء قنوات فضائية تعليمية مشتركة بي مؤسسات التعليم العربي تخص التعليم المفتوح  .
  11. إنشاء المكتبات الإلكترونية في التعليم المفتوح ورفدها بالكتب والأبحاث العلمية وقواعد البيانات وبنوك المعلومات والمكتبات الإلكترونية في المجال ذاته.
  12. حث الجامعات العربية على توفير متطلبات الاعتماد الأكاديمي لبرامج التعليم المفتوح المعتمدة من جهات اعتماد دولية .
  13. التحديث المستمر لبرامج التعليم المفتوح في الوطن العربي بما يتوافق مع أهداف التعليم المفتوح.
  14. ربط برامج التعليم المفتوح باحتياجات سوق العمل بما يسهم في تحقيق التنمية الشاملة .
  15. وضع معايير لجودة التعليم المفتوح من قبل اتحاد الجامعات العربية تراعي معايير الجودة العالمية في مجال التعليم المفتوح وخصوصية البيئة العربية

أشاد وكيل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور/ علي قاسم إسماعيل بتجربة جامعة العلوم والتكنولوجيا في مجال التعليم المفتوح كأول تجربة يمنية تواكب التطورات التقنية والتكنولوجية وتستفيد منها، مبدياً في السياق ذاته أسفه لعدم اهتمام الجامعات الحكومية بهذا النوع من التعليم .

 

وقال وكيل وزارة التعليم العالي خلال حفل افتتاح المؤتمر العلمي الدولي الأول ( واقع التعليم المفتوح في الوطن العربي .. آفاقه وتطوره ) الذي تنظمه كلية التعليم المفتوح بالجامعة بالتعاون مع اتحاد الجامعات العربية وجامعة السودان المفتوحة، قال إن جامعة العلوم والتكنولوجيا من الجامعات القلائل التي أعطت هذا الموضوع اهتماماً بالغاً وطورت فيه على المستوى التقني والبشري .

وينعقد المؤتمر في رحاب جامعة العلوم والتكنولوجيا خلال الفترة من 5 - 6 نوفمبر الجاري بمشاركة 8 جامعات مفتوحة تمثل كلاً من " اليمن- السودان – العراق – الجزائر – الإمارات العربية المتحدة – مصر – فلسطين – المملكة العربية السعودية ".

وأكد وكيل التعليم العالي أن المؤتمرات العلمية تعد مرتكزات أساسية لتطوير المعرفة وتبادل الخبرات والتجارب بين المجتمعات البشرية لأنها تقرب المسافات وتكسب المهارة وتنقل الخبرة والمعرفة، مضيفاً إن المحاور الستة التي سيتناولها المؤتمر هامه جداً على المستوى المنهجي والتقني والمالي وكذا الجودة والتشريع والمخرجات .

وأشار إلى أن التعليم المفتوح ليس سهلاً وبسيطاً كما يعتقد البعض وإنما هو تعليم مكلف ويحتاج إلى بنية تحتية كبيرة والى إمكانات مالية وبشرية مدربة ومؤهلة .


5-11-2013 2


وتمنى وكيل التعليم العالي في ختام كلمته أن يخرج المؤتمر بنتائج وتوصيات تعزز مسيرة التعليم المفتوح وترتقي بهذه التجربة لتقديم خدمة

تعليمية متميزة ذات جودة عالية لا تقل عن جودة التعليم النظامي .

كلمة المشاركين ألقاها الدكتور/ عصام إدريس الحسن أكد فيها على أهمية المؤتمر والأوراق العلمية المقدمة فيه،وقال إن انعقاد المؤتمر يأتي في ظل تحديات كبيرة يمر بها التعليم المفتوح في العالم العربي .

وأكد ضرورة ربط التكنولوجيا بمنظومة التعليم في العالم العربي بما ينتج فرصه للمتعلم في اختيار البرنامج الذي يريده وتحديد موعده، متمنياً في ختام كلمته أن يخرج المؤتمر بنتائج وتوصيات تسهم بتقديم حلول عملية للتحديات التي تواجه التعليم المفتوح في الوطن العربي بغية تطويره وتجويده.

من جانبه ألقى الدكتور حميد محمد عقلان رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا كلمة رحب في مستهلها بضيوف اليمن المشاركين في المؤتمر من عدة دول عربية.

 وقال إن جامعة العلوم والتكنولوجيا سعت وتسعى  إلى مواكبة التطور في مجال التعليم المفتوح كأحد أهم المجالات التي أخذت جزء كبير من الاهتمام والاستثمار في بنيته التحتية.

وأضاف رئيس الجامعة " لقد أضحت الجامعة قبلة لكثير من الجهات الراغبة في تقديم التعليم المفتوح وتم توقيع عدد من الاتفاقيات مع الجامعات اليمنية للاستفادة من تجربة الجامعة، وكذا تم عمل الكثير من الشراكات مع مؤسسات إقليمية ودولية مثل جامعة السودان المفتوحة والتي تشاركنا في هذا المؤتمر ، الشبكة العربية للتعليم المفتوح وأخيراً انضمام الجامعة للإتحاد الدولي  للتعليم المفتوح وأصبح لنا حق المشاركة في كل فعاليات هذه الإتحاد ، وسيسهم هذا الانضمام في جعل الجامعة في مصاف الجامعات التي تقدم هذا التعليم ". 

واستعرض رئيس الجامعة خلال كلمته جوانب التطور والتقنية التي شهد تها كلية التعليم المفتوح بالجامعة منها " الفصول الافتراضية والإذاعة الالكترونية والكتاب الإلكتروني والمحاضرات الالكترونية ، والأقراص التفاعلية وغيرها من وسائل التعليم الكتروني " مشيراً إلى أن الجامعة بذلت في سبيل ذلك إمكانات جبارة وجهوداً حثيثة انطلاقاً من نظرتها لأهمية التعليم المفتوح والتعلم الالكتروني، وسيتوج هذا كله إن شاء الله بان يتم تحويل هذه الكلية إلى جامعة العلوم والتكنولوجيا للتعليم المفتوح .


5-11-2013 1


ولفت إلى أن الجامعة حددت هذا العام عاماً للجودة والاعتماد الأكاديمي وتحرص على أن تشمل برامج الجودة وأنشطتها كلية التعليم المفتوح وبرامجها، وتسعى إلى الحصول على اعتماد لبرامج الجامعة من مؤسسات الاعتماد المحلية والدولية.

 بدوره رحب رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر د/ عبد الوهاب المعمري بالمشاركين وأشار إلى أن جامعة العلوم والتكنولوجيا كان لها قصب السبق في الاهتمام ببرامج التعليم المفتوح والتعلم عن بعد والتعليم الالكتروني وعملت على تطويرها بالاستفادة من التجارب المختلفة إقليمياً ودولياً، حتى غدت الجامعة صرحاً مشهوداً يشار إليه بالبنان، واستحقت بذلك شهادات الشكر والتقدير والإعجاب من المؤسسات المحلية والدولية. كان أخرها شهادة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي اليمنية وإشادتها بتجربة الجامعة وأن تحذو بقية الجامعات اليمنية حذو جامعة العلوم والتكنولوجيا والاستفادة من تجربتها في التعليم المفتوح والتعلم عن بعد وقبلها شهادة التميز والإبداع من الشبكة العربية للتعليم المفتوح والتعليم عن بعد في عَمّان، وغيرها.

وتمنى نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية رئيس المؤتمرأن يخرج المؤتمر بنتائج وتوصيات نافعة ومفيدة تسهم في تطوير التعليم المفتوح في اليمن والعالم العربي، وتقديم رؤى علمية لحل الإشكالات والمعوقات التي تواجه برامج التعليم المفتوح .

حضر جلسة الافتتاح  ممثل دول مجلس التعاون الخليجي في مؤتمر الحوار الوطني المهندس سعد العريفي وعدد من أعضاء مؤتمر الحوار الوطني ومجلسي النواب والشورى ورؤساء الجامعات اليمنية وباحثون ومتخصصون ومهتمون يمثلون اتحاد الجامعات العربية والجامعات الماليزية المفتوحة والشبكة العربية للتعليم المفتوح والتعليم عن بعد.

  وقد تم تقسيم أوراق العمل على ست جلسات علمية  كل جلسة تناقش محور من المحاور، وبدأت الجلسة العلمية الأولى عقب حفل الافتتاح وبقية الجلسات على مدى يومين كاملين، ويعقد على هامش المؤتمر عدد من ورش العمل والندوات واللقاءات للاستفادة من المشاركين في المؤتمر.

 وقد حظي المؤتمر بتغطية إعلامية واسعة وتم نقل جلسة الافتتاح عبر قناة مباشر كما تم نقل جميع فعاليات المؤتمر عبر الإذاعة الالكترونية للتعليم المفتوح بجامعة العلوم والتكنولوجيا وقناة الجامعة على اليوتيوب في الانترنت ورافقت القناة التعليمية اليمنية المؤتمر في كافة فعالياته وجلساته.

 

حلقة نقاش حول نظام الساعات المعتمدة عبر بوابة الدارس الالكترونية


أقامت كلية التعليم المفتوح يوم الخميس 10 /10 /2013م  حلقة نقاش حول نظام الساعات المعتمدة عبر بوابة الدارس الالكترونية حيث حدد النصاب للتسجيل في النظام الفصلي الحد الأدنى 12 ساعة معتمده والحد الأعلى 19 ساعة معتمده ونصاب الصيفي 10 ساعات معتمده أما في النظام السنوي فقد حدد الحد الأدنى 24 ساعة معتمده والحد الأعلى 39 ساعة معتمده ونصاب الصيفي 10 ساعات معتمده  بحيث لايتخرج الدارس بأقل من ثلاث سنوات ولا أكثر من تسع سنوات كما أن الدارس لايستطيع تسجيل المواد إلا بعد تجاوز المواد القبلية ويستفيد من هذه البوابة جميع دارسين السنة الأولى للعام 2013-2014م


حضر حلقة النقاش الدكتور/ حميد عقلان رئيس الجامعة والدكتور/ عبد الوهاب ألمعمري نائب رئيس الجامعة والدكتور/ محمد الحاوري مستشار رئيس الجامعة والدكتور/ وهيب الشرعبي عميد كلية التعليم المفتوح والدكتور/محمد عبده نعمان نائب عميد كلية التعليم المفتوح

 



 

 



فيديو يشرح كيفية التسجيل في البوابة الإلكترونية وتسجيل المواد

 

 

 

 

حلقة نقاش حول مؤتمر التعليم المفتوح  في الوطن العربي  آفاقه وتطويره
 
عقد اليوم في كلية التعليم المفتوح حلقة نقاش حول ( المؤتمر العلمي الدولي الأول واقع التعليم المفتوح  في الوطن العربي  آفاقه وتطويره) حيث تم في الحلقة مناقشة العديد من المهام والمحاور التي سيتضمنها المؤتمرالجدير بالذكر أن المؤتمر العلمي الدولي الأول واقع التعليم المفتوح  في الوطن العربي  آفاقه وتطويره سيعقد في صنعاء، جامعة العلوم والتكنولوجيا خلال الفترة من 5 – 6 / نوفمبر 2013م   ويهدف المؤتمر إلى

عرض تجارب التعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني الناجحة للمؤسسات التربوية الحكومية والمجتمعية الخاصة

الاستفادة من خبرات الباحثين التربويين والتقنيين  والمستفيدين وصناع القرار في مجال التعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني

الإسهام في إيجاد حلول علمية وعملية للتحديات التي تواجه التعليم المفتوح التعلم الإلكتروني في الوطن العربي

استعراض  معايير الجودة للتعليم المفتوح والتعلم الالكتروني ومدى تحققها في واقع التعليم المفتوح في الوطن العربي

ربط التقنيات والأساليب الحديثة بمضامين المناهج التربوية في التعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني

عرض تجارب الشركات والمؤسسات الصناعية والتجارية في مجال تقنيات التعلم الإلكتروني

استعراض الأنظمة التقنية في التعليم المفتوح والتعلم الإلكتروني


حضر حلقة النقاش الدكتور/ محمد عبده نعمان القباطي نائب عميد كلية التعليم المفتوح والمشرفون الأكاديميون في الكلية وجميع موظفي الكلية
 
 
 
 

وزراة التعليم العالي تمنح شهادة شكر وتقدير للجامعة ممثلة بكلية التعليم المفتوح لتميزها وتطورها في مجال التعليم المفتوح وتعمم تجربة جامعة العلوم والتكنولوجيا في مجال التعليم المفتوح على كل الجامعات الحكومية والاهلية

Page 8 of 8

About UST

The mission of the university is to provide distinct education services and enhance the knowledge and skills of the students, contribute to community development by providing training, advisory, and research services, and lifelong learning programs through competent administrative and academic staff.

الاشتراك بالقائمة البريدية

Videos

Template Settings

Color

For each color, the params below will give default values
Blue Green Red Radian
Select menu
Google Font
Body Font-size
Body Font-family